كتاب عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الدينيكتب التاريخ

كتاب عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني

عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني مشروع مناهضة الاستبداد أ. مختار الأسدي (*) مقدمة حول سيرته الذاتية (1) ولد الكواكبي في حلب (1855) لأُسرة عربية، تمتد جذورها إلى الإمام علي بن أبي طالب (كرم الله وجهه) من جهة الوالدين. توفيت والدته عـفـيـفة آل النقيب وعمره ست سنوات، فكفلته خــالته صفية واصطحبته إلى بيتها في أنطا كية، حيث بقي هـناك ثـلاث ســنوات، عـاد بعـدها إلى حلب؛ ليتعلم فيها على يـد الشيخ «طاهر الكلزي». وبعد أن تعلم القراءة والكتابة، وأتم قراءة القرآن وحفظه، عـــاد إلى خالته، كي ترعــى تنمية علومه، فاستعانت بقريبها «نجيب النقيب» (أصبح فيمابعـد اُستاذاً للخديوي عباس الذي كان على عرش مصر حين لجأ إليهاالكواكبي).‏ وحين أتمّ تعليمه هناك، عاد إلى حلب ليتابعه بالعـربية والفارسية، بعـد أن أتقن التركية في أنطاكية، فدرس الشريعة والأدب وعلوم الطبيعة والرياضيات في المدرسة الكواكبية، التي كانت تتبع مناهج الأزهر في الدراسة، وكان يشرف عليها ويدرّس فيها والده مع نفر من كبار العلماء، لم يكتفِ الكواكبي بالمعلومات المدرسية، فقد اتسعت آفاقه أيضاً بالاطلاع على كنوز المكتبة الكواكبية التي تحتوي مخطوطات قديمة وحديثة، ومطبوعات أول عهد الطباعة، فاستطاع أن يطلع على علوم السياسة والمجتمع والتاريخ والفعمليات
-
من كتب التاريخ الإسلامي كتب التاريخ - مكتبة كتب التاريخ.

وصف الكتاب : عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني
مشروع مناهضة الاستبداد
أ. مختار الأسدي (*)
مقدمة حول سيرته الذاتية (1)
ولد الكواكبي في حلب (1855) لأُسرة عربية، تمتد جذورها إلى الإمام علي بن أبي طالب (كرم الله وجهه) من جهة الوالدين. توفيت والدته عـفـيـفة آل النقيب وعمره ست سنوات، فكفلته خــالته صفية واصطحبته إلى بيتها في أنطا كية، حيث بقي هـناك ثـلاث ســنوات، عـاد بعـدها إلى حلب؛ ليتعلم فيها على يـد الشيخ «طاهر الكلزي». وبعد أن تعلم القراءة والكتابة، وأتم قراءة القرآن وحفظه، عـــاد إلى خالته، كي ترعــى تنمية علومه، فاستعانت بقريبها «نجيب النقيب» (أصبح فيمابعـد اُستاذاً للخديوي عباس الذي كان على عرش مصر حين لجأ إليهاالكواكبي).‏
وحين أتمّ تعليمه هناك، عاد إلى حلب ليتابعه بالعـربية والفارسية، بعـد أن أتقن التركية في أنطاكية، فدرس الشريعة والأدب وعلوم الطبيعة والرياضيات في المدرسة الكواكبية، التي كانت تتبع مناهج الأزهر في الدراسة، وكان يشرف عليها ويدرّس فيها والده مع نفر من كبار العلماء، لم يكتفِ الكواكبي بالمعلومات المدرسية، فقد اتسعت آفاقه أيضاً بالاطلاع على كنوز المكتبة الكواكبية التي تحتوي مخطوطات قديمة وحديثة، ومطبوعات أول عهد الطباعة، فاستطاع أن يطلع على علوم السياسة والمجتمع والتاريخ والفعمليات





سنة النشر : 1998م / 1419هـ .
عدد مرات التحميل : 3004 مرّة / مرات.
تم اضافته في : السبت , 27 يناير 2018م.
حجم الكتاب عند التحميل : 88 كيلوبايت .

ولتسجيل ملاحظاتك ورأيك حول الكتاب يمكنك المشاركه في التعليقات من هنا:

التاريخ الإسلامي

 

عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني
مشروع مناهضة الاستبداد
أ. مختار الأسدي (*)
مقدمة حول سيرته الذاتية (1)
ولد الكواكبي في حلب (1855) لأُسرة عربية، تمتد جذورها إلى الإمام علي بن أبي طالب (كرم الله وجهه) من جهة الوالدين. توفيت والدته عـفـيـفة آل النقيب وعمره ست سنوات، فكفلته خــالته صفية واصطحبته إلى بيتها في أنطا كية، حيث بقي هـناك ثـلاث ســنوات، عـاد بعـدها إلى حلب؛ ليتعلم فيها على يـد الشيخ «طاهر الكلزي». وبعد أن تعلم القراءة والكتابة، وأتم قراءة القرآن وحفظه، عـــاد إلى خالته، كي ترعــى تنمية علومه، فاستعانت بقريبها «نجيب النقيب» (أصبح فيمابعـد اُستاذاً للخديوي عباس الذي كان على عرش مصر حين لجأ إليهاالكواكبي).‏
وحين أتمّ تعليمه هناك، عاد إلى حلب ليتابعه بالعـربية والفارسية، بعـد أن أتقن التركية في أنطاكية، فدرس الشريعة والأدب وعلوم الطبيعة والرياضيات في المدرسة الكواكبية، التي كانت تتبع مناهج الأزهر في الدراسة، وكان يشرف عليها ويدرّس فيها والده مع نفر من كبار العلماء، لم يكتفِ الكواكبي بالمعلومات المدرسية، فقد اتسعت آفاقه أيضاً بالاطلاع على كنوز المكتبة الكواكبية التي تحتوي مخطوطات قديمة وحديثة، ومطبوعات أول عهد الطباعة، فاستطاع أن يطلع على علوم السياسة والمجتمع والتاريخ والفعمليات

 

عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني
مشروع مناهضة الاستبداد
أ. مختار الأسدي (*)
مقدمة حول سيرته الذاتية (1)
ولد الكواكبي في حلب (1855) لأُسرة عربية، تمتد جذورها إلى الإمام علي بن أبي طالب (كرم الله وجهه) من جهة الوالدين. توفيت والدته عـفـيـفة آل النقيب وعمره ست سنوات، فكفلته خــالته صفية واصطحبته إلى بيتها في أنطا كية، حيث بقي هـناك ثـلاث ســنوات، عـاد بعـدها إلى حلب؛ ليتعلم فيها على يـد الشيخ «طاهر الكلزي». وبعد أن تعلم القراءة والكتابة، وأتم قراءة القرآن وحفظه، عـــاد إلى خالته، كي ترعــى تنمية علومه، فاستعانت بقريبها «نجيب النقيب» (أصبح فيمابعـد اُستاذاً للخديوي عباس الذي كان على عرش مصر حين لجأ إليهاالكواكبي).‏
وحين أتمّ تعليمه هناك، عاد إلى حلب ليتابعه بالعـربية والفارسية، بعـد أن أتقن التركية في أنطاكية، فدرس الشريعة والأدب وعلوم الطبيعة والرياضيات في المدرسة الكواكبية، التي كانت تتبع مناهج الأزهر في الدراسة، وكان يشرف عليها ويدرّس فيها والده مع نفر من كبار العلماء، لم يكتفِ الكواكبي بالمعلومات المدرسية، فقد اتسعت آفاقه أيضاً بالاطلاع على كنوز المكتبة الكواكبية التي تحتوي مخطوطات قديمة وحديثة، ومطبوعات أول عهد الطباعة، فاستطاع أن يطلع على علوم السياسة والمجتمع والتاريخ والفعمليات


لا شك أن هذه الثقافة المنفتحة التي تمتع بها الكواكبي بالإضافة إلى التربية الإسلامية منحته شخصية متميزة.‏
عمله الصحفي
بدأ حياته بالكتابة إلى الصحافة، ويرجح حفيده (سعد زغلول الكواكبي) أن جده عمل في صحيفة «الفرات» الرسمية سنتين لا أكثر، وقد ترك العمل فيها نظراً لمعاناته (الرقابة والاضطهاد؛ لكونه لا يمدح السلطة…).‏
وقد أحس أن العمل في صحيفة رسمية يعرقل طموحه في تنوير العامة وتزويدها بالأخبار الصحيحة، لذلك رأى أن ينشئ صحيفة خاصة لاعتقاده أنه يستطيع الكتابة فيها بحرية أكبر من الصحيفة الرسمية للدولة، فأصدر صحيفة «الشهباء» (عام 1877) باسم صديق له (هاشم العطار)، كي يفوز بموافقة السلطة العثمانية؛ لأنه لو طلب الترخيص باسمه لما فاز به، وكان عمره آنئذ حوالي اثنين وعشرين عاماً!‏
لم تستمر هذه الصحيفة طويلاً، فقد عُطّلت ثلاث مرات قبل أن تغلق بشكل نهائي بعد صدور العدد السادس عشر، إذ لم تستطع السلطة تحمل جرأته في النقد، فالحكومة كما يقول الكواكبي نفسه: «تخاف من القلم خوفها من النار».‏
تابع جهاده الصحفي فأصدر (عام 1879) باسم صديق آخر جريدة الـ «اعتدال» سار فيها على نهج «الشهباء» فعطّلتها السلطة، فتابع الكتابة في صحف عربية تصدر في بلدان عربية وغربية («النحلة» بنسختيها العربية والإنكليزية، و«الجنان»، و«ثمرات الفنون»، و«الجوائب»، و«القاهرة»، و«المؤيد»...).
كان قلمه نصير الحق، يقف إلى جانب المظلوم بغض النظر عن انتمائه الديني أو العرقي، لذلك وجدناه يشرّع قلمه في وجه المستبد، فينقد تصرفاته وتهاونه تجاه مواطنيه، فكتب مقالاً ينتقد فيه عدم قبول بعض المسيحيين في الجيش العثماني إلاّ بعد اشتراط تغيير أسمائهم بأسماء إسلامية!!‏
المهن التي زاولها الكواكبي
بعد أن تعطّلت صحيفتاه، انكبّ على دراسة الحقوق حتى برع فيها، وعيّن

مذهب عبد الرحمن الكواكبي

تقرير عن عبد الرحمن الكواكبي

عبد الرحمن الكواكبي طبائع الاستبداد pdf


أقوال عبد الرحمن الكواكبي

عبد الرحمن الكواكبي الأعمال الكاملة pdf

جمال الدين الأفغاني
 



نوع الكتاب : ppt.
اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل عبدالرحمن الكواكبي وحركة الإصلاح الديني



كتب اخرى في كتب التاريخ الإسلامي

البداية والنهايةالجزء التاسع عشر PDF

قراءة و تحميل كتاب البداية والنهايةالجزء التاسع عشر PDF مجانا

البداية والنهايةالجزء العشرون PDF

قراءة و تحميل كتاب البداية والنهايةالجزء العشرون PDF مجانا

البداية والنهاية/الجزء الأول PDF

قراءة و تحميل كتاب البداية والنهاية/الجزء الأول PDF مجانا

الإسالم والتعايش السلمي PDF

قراءة و تحميل كتاب الإسالم والتعايش السلمي PDF مجانا

الدولة العثمانية دولة إسلامية مفترى عليها جزء1 PDF

قراءة و تحميل كتاب الدولة العثمانية دولة إسلامية مفترى عليها جزء1 PDF مجانا

الجزء 1: مقدمة الموسوعة عن تاريخ الإسلام - تاريخ العرب قبل الإسلام PDF

قراءة و تحميل كتاب الجزء 1: مقدمة الموسوعة عن تاريخ الإسلام - تاريخ العرب قبل الإسلام PDF مجانا

الجزء 2: الدولة الأموية والحركات الفكرية والثورية خلالها PDF

قراءة و تحميل كتاب الجزء 2: الدولة الأموية والحركات الفكرية والثورية خلالها PDF مجانا

الجزء 6: المجتمع الإسلامي: أسس تكوينه-أسباب ضعفه-وسائل نهضته PDF

قراءة و تحميل كتاب الجزء 6: المجتمع الإسلامي: أسس تكوينه-أسباب ضعفه-وسائل نهضته PDF مجانا

المزيد من كتب التاريخ في مكتبة كتب التاريخ , المزيد من كتب التاريخ الإسلامي في مكتبة كتب التاريخ الإسلامي , المزيد من كتب الأنساب في مكتبة كتب الأنساب , المزيد من كتب التراجم والأعلام في مكتبة كتب التراجم والأعلام , المزيد من كتب تاريخ أفريقيا في مكتبة كتب تاريخ أفريقيا , المزيد من الحضارة الإسلامية في مكتبة الحضارة الإسلامية , المزيد من سلسلة التاريخ الاسلامى في مكتبة سلسلة التاريخ الاسلامى , المزيد من كتب تاريخ أوربا في مكتبة كتب تاريخ أوربا , المزيد من الحروب والحملات الصليبيه في مكتبة الحروب والحملات الصليبيه
عرض كل كتب التاريخ ..
اقرأ المزيد في مكتبة كتب تقنية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب إسلامية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الهندسة و التكنولوجيا , اقرأ المزيد في مكتبة كتب التنمية البشرية , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب التعليمية , اقرأ المزيد في مكتبة القصص و الروايات و المجلات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب التاريخ , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الأطفال قصص و مجلات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب تعلم اللغات , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب و الموسوعات العامة , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الطب , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الأدب , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الروايات الأجنبية والعالمية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب علوم سياسية و قانونية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب اللياقة البدنية والصحة العامة , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب الغير مصنّفة , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الطبخ و الديكور , اقرأ المزيد في مكتبة كتب المعاجم و اللغات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب علوم عسكرية و قانون دولي
جميع مكتبات الكتب ..